زوجات السفير ..!
12-05-2017 02:45 AM

كثيراً ما دخلت في مغالطة مع عقلي وأنا أطالع المشهد المصور لسعادة السفير السوداني الجديد لدى جمهورية تركيا وهو يصافح فخامة الرئيس رجب طيب اوردغان ويقدم له بعضا من أعضاء البعثة الدبلوماسية وتبع ذلك تقديمه لثلاث سيدات كنت أظن والفخر يملؤني حيال حواء السودان الجسورة ..أنهن عضوات في ذات البعثة .
لكن ظهور طفل صغيرإنحنى له الرئيس بكل قامته المديدة وطبع على خده قبلة ابوية حانية ..بينما السفير يزيد من تعريف السيدات الثلاث ثم يقفن بعد ذلك الى جانبه وليس في صف الدبلوماسيين قبل أخذ الصور التذكارية .. قطع شكي بسكين اليقين أن السيدات كما أشار الخبر الملحق بالشريط ..كنّ حريم السيد السفير ..وخاب ظني و سقطت مغالطتي لأعيني بعدعقلي في مربع الحقيقة التي جاءت في سياق الخبر !
لسنا بالطبع بصدد التعرض لخصوصيات السفير كرجل مسلم أوإنتقاد حقه الشرعي في الإقتران بثلاث أو أربع زوجات..ولكننا نتساءل بدءاً من الحكمة في استعراض هذه الخصوصية برتكولياً وهو ما لم نشاهده من قبل في مثل هذه المناسبات سواء في حالات تقديم السفراء الأجانب لأوراق اعتمادهم لدى مسئؤلي بلادنا ولا عند استقبال المسئؤلين في الخارج لسفرائنا المعتمدين ..خاصة وأن زوجة الرئيس أوردغان لم تكن بجانبه ساعتها !
ثم نسأل السيد السفير ووزارة خارجيتنا هل كان سعادته سيقدم ولا نقول يجروء على مثل هذه الخطوة لو أنه كان يقدم أوراق اعتماده لرئيس دولة أروربية أواية دولة ليست مسلمة !
أم هي بدعة دبلوماسية كيزانية مبتكرة..وهي بدع جدُ كثيرة وليس أخرها التحرش عبر القارات .. اراد بها السفير التباهي بمقدراته على الباءة بهذا البعد الثلاثي أمام الرئيس التركي الإسلامي التوجه ..وهو السفير المطلوب منه استعراض ملكاته الدبلوماسية في تطوير العلاقات بين البلدين الصديقين بما يفيد شعبيهما ..ويعود ظافرا لشعب السودان تحديدا بالمزيد من اتفاقات المنافع التنموية و الإقتصادية والثقافية التي تتجاوز مرآءته و استعراض عضلاته الذكورية أمام رئيس له زوجة واحدة ولحسن حظها لم تكن تريد أن ترافق زوجها لحظتها لتأخذ من زمنه الثمين وهوالرئيس المهموم جداً بكثيرمن القضايا الداخلية والإقليمية والدولية التي تشغل باله الأعلى طموحاً ..وليس لديه من هموم نصفه الأسفل ما يجعله يكثر من الزوجات على حساب الإنجازات ..مثلما أراد سفيرنا من تسجيل ذلك المشهد الفريد الذي كان من الممكن أن يتم في نطاق تبادل الزيارات العائلية المنزلية مع المسئؤلين الأتراك على مختلف مستوياتهم !



رابط المشهد ..
.


[email protected]





تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 5821

خدمات المحتوى


التعليقات
#1716774 [عماد الغبشاوي]
3.07/5 (5 صوت)

12-06-2017 09:23 AM
يا اخي الكريم لم تكن زوجاتة بل بناتة وبصفتك صحفي ارجو ان تتحري الدقة في نقل الاخبار

[عماد الغبشاوي]

#1716648 [Khalid Abdalla Ragab]
1.94/5 (5 صوت)

12-05-2017 09:20 PM
My brother, those two ladies with his wife are daughters not two wives as you, me and others imagined.

[Khalid Abdalla Ragab]

#1716548 [برقاوي]
3.60/5 (7 صوت)

12-05-2017 02:50 PM
وردتني الكثير من التعقيبات التي تؤكد أن السيدات المرافقات للسيد السفير ..هن حرمه المصون وإثنتات من كريماته العزيزات ..وكانت بعض الرسائل التي تلفت نظري الى ذلك من أناس ثقاة أجلهم كثيرا مثلما أقدر كل الذين راسلوني في هذا الشأن أوالمعلقين الأكارم على مقالي أعلاه .. و إذا ما كان الأمر مثلما أكده العارفون ببواطن الأمور فإن فضيلة الإعتذار للسيدالسفير وأسرته لا تقلل من مكانتي من منطلق الأخلاق المهنية والجانب الإنساني ..رغم أنني لم أكن مؤلف الخبر ولا مصدره الأول ..ولم يكن لدي سوء نية فيما أعدت نشره بعد آخرين كثر ..وكان دافعي الإستغراب من الظاهرة في حد ذاتها ..لكونها جديدة على الدأب البرتكولي في مثل هذه المناسبات بغض النظر عن كون المرافقات هن زوجات الدبلوماسي الكبير أوغير ذلك.. وقد سرني جدا نفي ما جاء في ثنايا الخبر من أساسه ..حيث لم أكن أسعى لتأكيده ابدأً ولامصلحة لي في ذلك إطلاقاً..وأكرر العتبى لكل من مسه رذاذ في هذا الشان ..والله من وراء القصد .

[برقاوي]

#1716520 [Abu shawarib]
2.07/5 (5 صوت)

12-05-2017 01:53 PM
يا برقاوى علمنا ان المذكورات هن بناته ( و هنا وقع الطعنة أشد و أمضى ) قما دخل بنات السقير بالعمل الدبلوماسى لدولتنا الفتية ؟!

اما ان صدق الخبر كما أوردته فى مقالك فتلك مشكلة أخرى ... و ازيد فى ما شرحته انت جانبا مشرقا ... مضمونه تطمينى و يتلخص فى ان هذا السفير قد جلب معه العديد من كوابح الثورات الجنسية للدبلوماسيين الانقاذيين ... فثلاث نساء متينات كما الظاهرات فى الصورة ( الحايمة ) المواقع الاجتماعية كفيلات بأن يقطعن نفسه و يحرمنه حتى العمل ... ناهيك عن المهابشات

[Abu shawarib]

#1716473 [جمر الغرام]
1.91/5 (10 صوت)

12-05-2017 11:44 AM
حسب ما تم تصحيحه أنهن زوجة السفير و إثنان من بناته و برضو .. و الله أعلم..

[جمر الغرام]

#1716427 [خالد أبومحمد]
1.88/5 (10 صوت)

12-05-2017 09:11 AM
وصلني الخبر عبر الواتساب مثل الآخرين ولو قام أي شخص عاقل بتحري الحقيقة خاصة بعد ظهور هذا الطفل لأدرك بأن السفير إصطحب معه زوجته وإبنتيه وإبنه وليس الأمر كما أشيع بأن السفير إصطحب معه زوجاته الثلاث...
الكلمةوالخبر أمانة يا جماعة الخير وبعد تلك الواقعة تحديدا يتوجب على كل ذي بصيرة أن يتحرى ويتأكد من حقيقة كل ما ينشر عبر وسائل التواصل التي صارت تأتينا بالغث والسمين بكل أسف....

[خالد أبومحمد]

#1716422 [مصطفى الخال]
3.93/5 (8 صوت)

12-05-2017 09:04 AM
دة كلام مظبوت أستاذنا برقاوى.

[مصطفى الخال]

#1716396 [احمد بابكر]
2.04/5 (10 صوت)

12-05-2017 08:14 AM
عندما يكتب الصحفي يجب ان يكتب بحيادية وان يكون متاكد من الخبر الذي يعلق عليه او ان يكون صادقا فيما يكتب ......... الصورة للسيد السفيرر وحرمه كريماته الاثنين وابنه وليس لزوجاته الثلاث ..... راعوه حرمة الله واتقوا الله فيما تتناولون وتنبشون في اعراض الناس

[احمد بابكر]

ردود على احمد بابكر
Sudan [احمد بابكر] 12-06-2017 10:10 AM
هذه تقاليد اعتاد عليها النظام التركي .

India [شهاب] 12-06-2017 07:08 AM
والله ده الفضل الراجل يعرض حريمه سواء كانن زوجاته أخواته و لا بناته و لو الناس علقت يجيك واحد ناطي يقول ليك أعراض الناس يا اخي ما كان يحفظ أعراضه مستورة و ما كان سألوه بدع اخر زمن ما عارف حتي الان السر وراء هذه الخطوة هل هي للتبرك و التمسح في اردوغان

United States [قرفان] 12-05-2017 08:46 PM
ماكان بالمرة يجيب معاهو اخواتوا واموا وابوهو .


محمد عبد الله برقاوي
محمد عبد الله برقاوي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة